·.¸.•°°·.¸. جســت كـوول ·.¸.•°°·.¸.


·.¸.•°°·.¸. جســت كـوول ·.¸.•°°·.¸.
 
الرئيسيةاليوميةمكتبة الصورس .و .جبحـثالأعضاءالمجموعاتالتسجيلدخول

شاطر
 

 من يشتري الوهمَ .. وله الهمُّ مجاناً .. ؟

اذهب الى الأسفل 
كاتب الموضوعرسالة
astar brngstr tob
عضو ذهبى
عضو ذهبى
astar brngstr tob

عدد المساهمات : 503
تاريخ التسجيل : 30/05/2009

من يشتري الوهمَ .. وله الهمُّ مجاناً .. ؟ Empty
مُساهمةموضوع: من يشتري الوهمَ .. وله الهمُّ مجاناً .. ؟   من يشتري الوهمَ .. وله الهمُّ مجاناً .. ؟ Emptyالسبت يونيو 06, 2009 6:10 am

من يشتري الوهمَ .. وله الهمُّ مجاناً .. ؟

حين يجتمع أوباش المال, ومحتالو الاتصالات, ودجالو الإعلام على أناسٍ يحبون المظاهر والحياة المترفة, ويبذلون في سبيل ذلك كلَّ مايملكون؛ فإنّهم بلاشك سينصبون لهم الشرك والأفخاخ, ويخرجونهم من وهمٍ إلى وهمٍ, ومن دوامةٍ إلى دوامةٍ, ويخلقون لهم من الأحلام واقعاً يتيقنون أنَّه حقيقةٌ لامراء فيها, فيأتونهم حيناً عن طريق (بطائق الشحن سوا) .فيخرج النَّاس مافي خزائنهم طمعاً في ربح خيالي, ويقترضون من البنوك أموالاً يظنون أنهم سيربحون بها أضعافاً, وسرعان مايقضون عنهم الدَّين ويغتنون, وماهي إلا أشهر يسيره حتى يذهب المال, ويختفي معه الأوباش, ويعيش النَّاس في ضيق من قلة ذات اليد, وغبنٍ من هذا الخداع والكذب, وقهر من الجهات المعنية من عدم إنصافهم, ورد حقوهم ومعاقبة الجاني.

وسرعان ماتخبو الصرخات, ويستقر الحال, ويُصبرُ النَّاس بعضهم بعضاً, وكأنَّ شيئاً لم يكن . وماهي إلا فترة يسيرة حتى يبدأ سوق الأسهم يصعد بسهمه الأخضر نحو السماء, فتشرئبُ لها أعناق المغبونين من التجربة السابقة, ويحدثون أنفسهم بأمل التعويض, ومواصلة تحقيق أحلامهم, ويسعى معهم آخرون يأملون آمالاً عراضاً, فسوق الأسهم معروف وموثوق, وله سنوات وهو قائم, وله نظام ومتابعة ومراقبة, فتأتي البنوك وتبسط يديها للمقترضين, ويبدأ النَّاس في حديثٍ عن أرباح فلكية, ويصبحُ همَّهم وشغلهم الشاغل الحديث عن سوق الأسهم, وبدأت تظهر حياة الترف والغنا على فئات من الشعب, فهناك من ترك وظيفته واهتم بالسوق, وهناك من بدأ في بناء الأبراج السكنية في داخل البلاد وخارجها. خلقَ هذا السوق أحوالاً مختلفة للمجتمع, فغير من ثقافته, ومن أخلاقياته, ومن علاقاته, ومن اهتمامه بأمور دينه وديناه.

وحين النَّاس في غمرة ساهون, تُصبحهم النذر بانهيار السوق, ويمر يومٌ إثر يومٍ, والمحرقة تسري في الأخضر واليابس, ولم يعد يرى النَّاس إلا السَّهم الأحمر المنحدر بأموالهم وقلوبهم وأحوالهم إلى قاع المحرقة, فيفتقر من كان غنيً, ويزداد المديون غرماً, وتتوقف تلك المشاريع, وتموت تلك الأحلام, وتعود الكرَّةُ مرةً أخرى, ولكنَّها بشكل مريع, وبشكل شاملٍ لم يكد يسلم منه أحد؛ وهاهو السوق لازال إلى الآن ينبت قليلاً ثم يجد يداً حاصدة.

وبين فينة وأخرى تظهر مسابقات الشعر, وينزف النَّاس أموالهم بالملايين في التصويت, إمَّا نصرة للشعر والشاعر, وإمَّا نصرة لقبيلة؛ ومن غريب مايقال : أن شاعر المليون للنسخة الأخيرة, كان حجم التصويت له بمبلغ (ثلاثمائة مليون ريال) ولعل ماناله الشعراء يفوق هذا الرقم أضعافاً مضاعفة .

هناك مسابقات الطرب والجمال, التي يتهافت عليها السُّذج من الفتيان والفتيات, فيقضون ليلهم ونهارهم لمتابعتها, وينزفون في التصويت لها أموالهم وأموال أهليهم, ولم يراعوا خلقاً ولافضلاً ولاعلماً ولاقيمة لأنفسهم, فأصبحوا ضحايا لفكر هؤلاء الفساق .

هناك مايسمى بدورات التنمية البشرية, في علم الإدارة والبرمجة العصبية, وماهو على شاكلتها ... التي يوهم القائمون عليها عامَّة النَّاس بأنَّ من التحق بها سيتغير في أسبوع أو شهر, ويتفجر مواهباً, ويتخلص من العقد النفسية, ويعيد ترتيب أفكاره, وطريقة تعامله مع النَّاس, ويصبح جاداًَّ بعد أن كان كسولاً, ومرتباً بعد أن كان فوضوياً, وقد يحصل على شهادة الماجستير والدكتوراه خلال أيام, ويتورم شحماً حين يوشح اسمه بالدكتور فلان, وماهي إلا فترة يسيره حتى يجد نفسه أذهب ماله هدراً, ووقته سدى, ولم يحقق من الأوهام شيئاً .

هناك الهوس بعمليات التجميل, فكم من فتاة ترجو زواجاً, وكم من عجوز تتمنى أن تعود فتاة في مقتبل العمر, فيتوافدن على عيادات التجميل, ويدفعن مئات الآلاف من الريالات, وتظهر الوجوه بعد العمليات كأوجه الدمى, لا وضاءة فيها ولا جمال, ومع الأيام يظهر تشوهٌ يصيب صاحبته بالحسرة والغبن, وتبقى معه في حالة نفسية عصيبة .

هاهو الهمُّ أتاكم _أيها الموهومون_ مجاناً, فتجارتكم أرباحها همُ قضاء الدَّين, وعقاركم مسكنه قلة ذات اليد, وأموالكم التي بذلتموها لعصبية قبلية لم ترفع من شأنكم, وهاهو البحث عن الجمال أفقدكم جمال النفس وسعادتها, لقد أورثكم شراء الوهم أمراضاً نفسية, من وسواس قهري واكتئاب، وأمراضاً بدنية, من ضغط ومن سكري, لقد فرق شراء الوهمِ جماعتكم, وهدم بيوتكم, وحرمكم وظائفكم, وأذل منكم من كان عزيزا, وأفقر من كان غنياًً .

فإلى متى وأنتم تشرون الوهم؟ وإلى متى وأنتم تحققون مآرب الأوباش والدجالين والمحتالين؟ وإلى متى وأنتم فراشٌ تتقحمون في نارهم ؟

من كان منكم لديه ماكينة الخياطة(سنجر) فلا يبعها, وليحتفظ بها, ليرقع بها كثيراً من الشقوق التي حصلت في قلبه وعقله وحياته وأسرته ومجتمعه .
قال عليه الصلاة والسلام : ((مَنْ أَصْبَحَ مِنْكُمْ آمِنًا فِي سِرْبِهِ مُعَافًى فِي جَسَدِهِ عِنْدَهُ قُوتُ يَوْمِهِ فَكَأَنَّمَا حِيزَتْ لَهُ الدُّنْيَا بِحَذَافِيرِهَا)) .
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
معاينة صفحة البيانات الشخصي للعضو
RAMEO
مدير العام
مدير العام
RAMEO

عدد المساهمات : 215
تاريخ التسجيل : 13/05/2009
العمر : 29
الموقع : http://7bee.ahlamountada.com

من يشتري الوهمَ .. وله الهمُّ مجاناً .. ؟ Empty
مُساهمةموضوع: رد: من يشتري الوهمَ .. وله الهمُّ مجاناً .. ؟   من يشتري الوهمَ .. وله الهمُّ مجاناً .. ؟ Emptyالسبت يونيو 06, 2009 12:38 pm

يعطيك العافيه
اخوي
مشكور ع الموضوع
ننتظر جدبدك
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
معاينة صفحة البيانات الشخصي للعضو http://7bee.ahlamountada.com
astar brngstr tob
عضو ذهبى
عضو ذهبى
astar brngstr tob

عدد المساهمات : 503
تاريخ التسجيل : 30/05/2009

من يشتري الوهمَ .. وله الهمُّ مجاناً .. ؟ Empty
مُساهمةموضوع: رد: من يشتري الوهمَ .. وله الهمُّ مجاناً .. ؟   من يشتري الوهمَ .. وله الهمُّ مجاناً .. ؟ Emptyالسبت يونيو 06, 2009 5:49 pm

الله يعافيك يا اخوي اشكرك على مرورك
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
معاينة صفحة البيانات الشخصي للعضو
 
من يشتري الوهمَ .. وله الهمُّ مجاناً .. ؟
الرجوع الى أعلى الصفحة 
صفحة 1 من اصل 1

صلاحيات هذا المنتدى:لاتستطيع الرد على المواضيع في هذا المنتدى
·.¸.•°°·.¸. جســت كـوول ·.¸.•°°·.¸. :: ·.¸.•°°·.¸. حرية الضيوف في التعبير·.¸.•°°·.¸.-
انتقل الى: